Follow Us

البيانات

بيان: نصرة وتضامن مع اتحاد لجان العمل الزراعي بفلسطين وإدانة للاحتلال الصهيوني


بيـــــــــــــــــــــان

داهمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، فجر يوم الأربعاء 7 يوليوز 2021، مقر اتحاد لجان العمل الزراعي مطبقة قرار إغلاقه مدة ستة أشهر بقرار عسكري، علاوة على تحطيم بعض محتويات وأثاث المقر الرئيسي في رام الله. جاء هذا الهجوم الغاشم، بعد حملة تحريض واسعة يقودها المستوطنون الإسرائيليون وحكومتهم اليمينية المتطرفة، من أجل إخراس صوت الاتحاد والحد من عمله كمؤسسة أهلية تدعم صمود المزارعين والصيادين الصغار في فلسطين المحتلة.

لقد دأب اتحاد لجان العمل الزراعي الذي تأسس سنة 1986 في سياق مد نضالي (الانتفاضة الفلسطينية الأولى)، على ترسيخ مبادئ التشبث بالأرض والبحر وكل الموارد، من خلال دعمه الدؤوب للفلاحين وصغار المنتجين. منذ نشأته إلى اليوم ، ينصر الاتحاد الفلاحين ويغرس بذور السيادة على الأرض من خلال نضال ميداني متواصل ، وهو عضو كذلك في الحركة العالمية ” لافيا كامبيسنا”.

يتكبد الشعب الفلسطيني منذ قيام الدولة الصهيونية على أراضيه سنة 1948، عظيم المحن، من السجون القاسية إلى التهجير والتقتيل. لكن لم تنل كل هذه الهمجية وهذه المؤامرات من صموده، وكفاحيته ملهمة شعوب المنطقة التي ترى في فلسطين قضيتها الأولى وخط دفاع أول في وجه الاستعمار بالشرق الأوسط/ المنطقة العربية/ شمال أفريقيا.

لقد اشتغل اتحاد لجان العمل الزراعي منذ 35 سنة على نصرة نضالات صغار منتجي الغذاء، وهو ما يثير حنق الاحتلال الصهيوني الذي يقمع كل الهيئات المناضلة أو يسعى لتطويعها في اتجاه نهج مسار التطبيع المخزي، الذي تسير على منواله بعض الدول في المنطقة، تحت رعاية الإمبريالية الأمريكية التي توفر الغطاء السياسي من أجل قبر القضية الفلسطينية.

ونحن في شبكة شمال افريقيا للسيادة الغذائية نعبر عن تضامننا مع الأخوة والأخوات في اتحاد لجان العمل الزراعي، فيما يتعرضون له من قمع وإغلاق لمقر الاتحاد في رام الله، كما ندين، الهجمة القمعية والعسكرية للاحتلال الصهيوني على رفاقنا في الاتحاد وعلى كل الفلسطينيين بما فيها الحروب التي يذهب ضحيتها المئات من الشهداء والجرحى والأبرياء.

وندعو في شبكة شمال أفريقيا للسيادة الغذائية:

– إلى حشد التضامن الفوري على الصعيدين الاقليمي و الدولي مع اتحاد لجان العمل الزراعي بفلسطين، بتنظيم لقاءات ومهرجانات تضامنية، تفضح الكيان الصهيوني وتشهر بممارساته العدوانية تجاه الشعب الفلسطيني وكذا إدانة الأنظمة الاستبدادية بالمنطقة التي تواصل التطبيع مع هذا الكيان.

– كل الهيئات والمنظمات التي تناضل من أجل مشروع السيادة الغذائية، أن تدين هذا الهجوم وتُشهّر به على أوسع نطاق ممكن ميدانيا و إعلاميا.

– إلى الانخراط الجدي والفعّال في مقاطعة البضائع الإسرائيلية (الثمار، وسائر البضائع الفلاحية). وتدعيم التعاون مع مجموعات “حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليه” (BDS) في جميع البلدان.

– المنظمات الفلسطينية المناضلة إلى إدانة القرار الاسرائيلي بإغلاق مقر الاتحاد، وفتح جبهة نضال موحدة على المستوى الوطني من أجل انتزاع الحق في العمل المدني والسياسي المناضل الذي يدعم صمود وثبات صغار الفلاحين على أرضهم إلى حين تحريرها.

السكرتارية الإقليمية لشبكة شمال افريقيا للسيادة الغذائية

2021/07/10

المنشورات ذات الصلة
البيانات

بلاغ صحفي: انضمام شبكة شمال أفريقيا للسيادة الغذائية الى التحالف الافريقي من أجل السيادة الغذائية

البيانات

بيان: محاد قاسمي مضرب عن الطعام، حيَّ على التضامن والنضال من أجل إطلاق سراحه

البياناتالغذاء والماء والارضالنساء

بـــــــــــــــيان : 8 مارس 2021 النساء في مقدمة النضال ضد الرأسمالية وكوارثها

البيانات

تونس : كل الدعم والمساندة لنضالات صغار الفلاحين/ات بأولاد جاب الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *